الرئيسية / أخبار / مواجهات عقب تشييع جثمان فلسطيني استشهد برصاص الاحتلال بالداخل المحتل

مواجهات عقب تشييع جثمان فلسطيني استشهد برصاص الاحتلال بالداخل المحتل

ذكرت مصادر فلسطينية في مدينة “طمرة” في الجليل الأسفل (شمال فلسطين المحتلة عام 48)، أن مواجهات وقعت الليلة الماضية، بين الشبان وشرطة الاحتلال خلال تشييع جثمان شاب فلسطيني من سكان المدينة قتل برصاص شرطة الاحتلال.

وشارك آلاف الفلسطينيين في المدينة في تشييع جثمان طالب التمريض الجامعي أحمد حجازي (22 عاما) والذي قتل برصاص شرطة الاحتلال، التي ادعت أنه قتل بالخطأ الليلة قبل الماضية، خلال تبادل إطلاق نار مع مجرمين.

وردد المتظاهرون خلال الجنازة هتافات منددة بجريمة قتل الشاب، كما أغلقوا شارع 70 المار بالقرب من المدينة بالإطارات المشتعلة من كلا الاتجاهين أمام حركة السير تعبيرا عن غضبهم واستنكارهم للجريمة.

وقالت شرطة الاحتلال: إن عناصرها تعرضوا للرشق بالحجارة والزجاجات الفارغة خلال محاولة تدخلها لفتح الشارع.

وإلى جانب التظاهرة الرئيسية في “طمرة”، خرجت مظاهرات احتجاجية كبيرة في الناصرة والتي شهدت مواجهات بين سكان المدينة وشرطة الاحتلال، وكذلك في أم الفحم وكفر كنا والطيبة والطيرة وباقة الغربية ضد تفشي العنف والجريمة وتواطؤ شرطة الاحتلال.

واستشهد حجازي حينما أطلق عناصر شرطة الاحتلال النار بشكل عشوائي على سكان المدينة، خلال تبادل لإطلاق النار وقع منتصف الليلة قبل الماضية، بين الشرطة ومشتبه فيهم بإطلاق النار على منزل في المدينة الليلة.

وأضافت أنه خلال تبادل إطلاق النار، قتل احد مطلقي النار عليها والثاني أصيب بجروح ويبدو أن الثالث هرب .

وأشارت إلى أنه خلال هذا الحادث قتل شخص وأصيب آخر لا علاقة لهما بتبادل إطلاق النار.

 

شاهد أيضاً

أبرز انتهاكات الاحتلال في القدس و”الأقصى” خلال فبراير الماضي

أظهر تقرر فلسطيني استمرار الانتهاكات الصهيونية بالقدس والمسجد الأقصى، حيث الاعتقالات اليومية وتصعيد في عمليات …

قوات الاحتلال تهدم منزلاً في مخيم شعفاط بمدينة القدس المحتلة.

أفادت مصادر محلية صباح اليوم الأربعاء، بأن قوات الاحتلال الصهيوني هدمت منزلا في مخيم شعفاط، شمال …

ثلاثة أسرى يدخلون أعوما جديدة في سجون الاحتلال.

أفادت إذاعة صوت الأسرى، اليوم الأربعاء 3/3/2021، أن ثلاثة أسرى فلسطينيين من قطاع غزة والضفة …