الرئيسية / شهداء فلسطين / 13 عام على استشهاد محمد خليل الجعبري

13 عام على استشهاد محمد خليل الجعبري

تاريخ الميلاد: السبت 24 سبتمبر 1983

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: غزة

تاريخ الإستشهاد: السبت 09 يونيو 2007

ولد محمد خليل الجعبري بتاريخ 24-9-1983م  في حي الشجاعية شرق مدينة غزة , ونشأ في أسرة مؤمنة ملتزمة تلمذت أبنائها علي حب الجهاد والمقاومة وفلسطين.

ودرس الشهيد “محمد” المرحلة الابتدائية في مدرسة حطين والإعدادية في مدرسة عمر بن عبد العزيز والمرحلة الثانوية في مدرسة جمال عبد الناصر ثم التحق في جامعة الأقصى بمدينة غزة.

صفاته واخلاقه

تميز شهيدنا المجاهد “محمد” بالتزامهِ وإيمانه العميق , ومنذ صغرهِ كان ملازما للمساجد ولحلقات تحفيظ القران الكريم ولمجالس الذكر كما كان كثير الصيام والقيام ومكثرا للنوافل.

وكان الشهيد “محمد الجعبري” بارا بوالديهِ وأهله , دائم التواصل مع الأرحام, يوقر الكبار, ويقدم المساعدة لكل من يحتاجه.

وتميز شهيدنا ببشاشة وجهه , وبأخلاقه الحميدة وصفاته النبيلة , كما عرف بشجاعتهِ وإقدامه وحبه للجهاد ونيل الشهادة في سبيل الله عز وجل .

واتسم “محمد” بهدوء شخصيتهِ , وتواضعهِ , وتأثره بالشهداء والمجاهدين , وتعلق قلبه في المساجد.

مشواره الجهادي

انتمى محمد لحركة الجهاد مع بداية انتفاضة الأقصى , وانتقل للعمل في صفوف الجناح العسكري “سرايا القدس” في عام 2005.

وشارك الشهيد “محمد” في الفعاليات والأنشطة التي تقيمها حركة الجهاد الإسلامي , وكان له دور مميز في صد التوغلات الصهيونية للمناطق الشرقية لمدينة غزة , كما رابط على الثغور الشرقية لحي الشجاعية شرق مدينة غزة.

عملية الصيف الساخن

وبسبب حبهِ للشهادة وإلحاحه المتواصل للقيام بعملية استشهادية, اختارته قيادة السرايا للمشاركة في عملية “الصيف الساخن” البطولية المشتركة بين “سرايا القدس” و”كتائب الأقصى” التي تم فيها اقتحام موقع كيسوفيم العسكري. حيث استبسل شهيدنا المجاهد “محمد” برفقة ثلاثة من المجاهدين واقتحموا موقع “كيسوفيم” العسكري الصهيوني والذي يعتبر من أكثر المواقع المحاذية لقطاع غزة تحصيناً لدى العدو الصهيوني.

أثخن في قتلهم ونال الشهادة

ونال شهيدنا المجاهد “محمد الجعبري” الشهادة بتاريخ 9-6-2007 بعد أن أثخن في قتل الجنود الصهاينة وكتب الله الحياة للمجاهدين الآخرين المشاركين في العملية وانسحبوا بسلام , وأدت عملية الصيف الساخن البطولية إلى مقتل وإصابة عدد من جنود الاحتلال , ووصفتها القيادة العسكرية الصهيوني بأنها عملية خطيرة ومحنكة وضربت منظومة الاحتلال الأمنية.

شاهد أيضاً

منفذ عملية الطعن “معتز قاسم” يروي القدس من دماء غزة

معتز قاسم ” 22 عاما” واحد من الابناء السبعة المقيمين بكنف والده فى منزلهم المستأجر …

الشهيد أحمد حسن مرشود

الميلاد والنشأة: ولد الشهيد مرشود في العام 1972 لأسرة فلسطينية هجرت من منطقة نهر العوجا …

الشهيدة بيان العسلي

أوجع الإعدام الميداني وبدم بارد الذي وثقته الصور؛ وفراق الطفلة الفتاة الفلسطينية الشهيدة بيان عسيلي …