الرئيسية / أخبار / يوم الأرض : باق ومتجذر و”فيروس كورونا” يفرض فعاليات خاصة بعيداً عن الميدان

يوم الأرض : باق ومتجذر و”فيروس كورونا” يفرض فعاليات خاصة بعيداً عن الميدان

لن ينسى الفلسطينيون أرضهم رغم كل الظروف المحيطة حولهم، خاصةً العام الحالي الذي يحيي فيه الفلسطينيون الذكرى الرابعة والأربعين ليوم الأرض على وقع تفشي فيروس كورونا وإعلان حالة الطوارئ.

فهذا العام تحديداً صعد” الكيان الصهيوني” من اعتداءاتها وتوغلها على الأرض في سبيل إتمام مخططات الاستيطان.

وقد فرض فيروس كورونا العام الحالي، فعاليات خاصة بعيداً عن الميدان، تتضمن تظاهرات رقمية ونشاط افتراضي على مواقع التواصل الاجتماعي، كاجراء وقائي واحترازي ضماناً لسلامة المواطنين.

وكانت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة ومواجهة الصفقة قد أعلنت نيتها عقد مؤتمر صحفي يوم الاثنين  30/ مارس/2020 السّاعَةَ الحاديَةَ عَشَرَ صَبَاحًا فِي مُخَيَّمِ العَوْدَةِ بِمَوْقِعِ مَلِكَةِ شَرْقيِّ غَزَّةَ دون حضور جماهيري .

وجددت الهَيْئَةِ الوَطَنيَّةِ لِمَسيراتِ العَوْدَةِ وَمواجَهَةِ الصَّفْقَةِ، مطالبتها لجماهير شعبنا الَّى عدم التوجه لمخيمات العودة يوم 30 مارس الجاري والبَقاءَ فِي البُيوتِ وَعَدَمِ الخُروجِ مِنْهَا حِفَاظًا عَلَى سَلامَةِ أَهْلِنا وَجَماهيرِنا اَلْصامِدَةِ مِنْ الوَبَاءِ اَلْقاتِلِ.

وبينت الى انه سيتم رَفْعُ وَإِطْلاقُ الاعِّلامِ الفِلَسْطينيَّةِ فِي سَماءِ الوَطَنِ تَحْمِلُ رَسائِلَ تُؤَكِّدُ عَلَى تَمَسُّكِنا بِالثَّوَابِتِ الوَطَنيَّةِ واسْتِمْرارِ المَسيرَةِ حَتَّى العَوْدَةِ والتَّحْريرِ ، إضافةً الى حَرْقُ عِلْمِ الِاحْتِلالِ الصَّهْيونيِّ لِما يُمَثِّلُهُ مِنْ ظُلْمٍ واضْطِهادٍ تاريخيٍّ لِشَعْبِنَا وَبأَنَّنَا مَاضُونَ حَتَّى كَنْسِ الِاحْتِلال.

وأشارت الهيئة الوطنية انه سيتم تَوَقُّفُ حَرَكَةِ السَّيْرِ والْمواصَلاتِ العامَّةُ يَوْمَ 30 مارِسَ الجَارِي لِمُدَّةِ 5 دَقَائِقَ مَعَ اطِّلاقِ صافِراتِ الانِّذارِ و صافِراتِ سَيّاراتِ الإِسْعافِ وَالدِّفَاعِ المَدَنيِّ وَسَيّاراتِ الشُّرْطَةِ تَخْلِيدًا لِلذِّكْرَى.

ودعت الهيئة الوطنية العليا الى ِقَرَعِ اجِّراسِ الكَنَائِسِ وَاَلْصَدَحِ بِاَلْتَكْبيراتِ مِنْ المَساجِدِ وَمِن شُرُفاتِ وَأَسْطُحِ المَنازِلِ فِي كُلِّ أَنْحَاءِ مُحافَظاتِ الوَطَنِ فِي آنٍ واحِدٍ وَذَلِكَ بَعْدَ آذَانِ المَغْرِبِ مُباشَرَةً يَوْمَ الِاثْنَيْنِ الموافِقِ الثلاثون من آذار مارس الجاري.

وأشارت الهيئة الى انه حِرْصًا عَلَى سَلامَةِ ابْنَاءِ شَعْبِنا تَدْعُو الهَيْئَةُ كافَّةَ البَلَدِيَّاتِ بِمُحافَظاتِ الوَطَنِ لِإِطْلَاقِ ” حَمْلَةٍ وَطَنيَّةٍ لِلتَّعْقِيمِ ” تَبْدَأُ هَذِهِ الحَمْلَةُ مِنْ مَدينَةِ غَزَّةَ ثُمَّ بَاقِي المُحَافَظَاتِ .

من ناحيته أصدر جهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني، أمس، ورقة حقائق بمناسبة إحياء يوم الأرض، أشار فيها إلى أن عدد المواقع الاستعمارية والقواعد العسكرية الإسرائيلية نهاية عام 2018 في الضفة الغربية بلغ 448 موقعاً، منها 150 مستعمرة و26 بؤرة مأهولة، تم اعتبارها كأحياء تابعة لمستعمرات قائمة، و128 بؤرة استعمارية.

وفي ما يتعلق بعدد المستعمرين في الضفة الغربية، أشار جهاز الإحصاء إلى أنه بلغ 671007 مستعمرين نهاية عام 2018، بمعدل نمو سكاني يصل إلى نحو 2.7 في المائة، ويشكّل استقدام اليهود من الخارج أكثر من ثلث صافي معدل النمو السكاني في دولة الاحتلال، ويتضح من البيانات أن حوالي 47 في المائة من المستعمرين يسكنون في محافظة القدس، إذ بلغ عددهم 311462 مستعمراً، منهم 228614 مستعمراً في القدس (ذلك الجزء من محافظة القدس الذي ضمه الاحتلال الصهيوني إليه عنوة بعيد احتلاله للضفة الغربية في عام 1967).

شاهد أيضاً

الطفل دوابشة سيُدلي بشهادته في محكمة اللد بحضور قاتل عائلته

وجه لوجه أمام قاتل عائلته ، من المقرر ان يجلس الطفل أحمد دوابشة “10”اعوام التاسع …

قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات في جنين ورام الله فجر اليوم..

شنت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الثلاثاء 2-6-2020 حملة اعتقالات ومداهمات مكثفة في مدن وقرى …

بعد ساعات من هدم محال في المكبر..الإحتلال يهدم منزلاً في سلوان جنوب القدس

هدمت جرافات الاحتلال الصهيوني اليوم الثلاثاء2/6/2020، منزلا في حي سلوان جنوب القدس المحتلة، بعد ساعات …