الرئيسية / أخبار / استشهاد فتى أصم متأثرًا بجروحه في خانيونس

استشهاد فتى أصم متأثرًا بجروحه في خانيونس

استشهد فتى فلسطيني، صباح الاثنين، متأثرًا بجروحه التي أصيب بها جراء استهداف قناص إسرائيلي له أثناء مشاركته بمسيرة العودة الكبرى السلمية على حدود القطاع، في يومها الثاني.

وأفادت مصادر محلية، باستشهاد الفتى الأصم تحرير محمود وهبة (17 عامًا) من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال في الأول من نيسان الحالي.

وأكدت المصادر الطبية، استشهاد الفتى وهبة، بعد دخوله في حالة موت سريري وغيبوبة تامة جراء إصابته برصاصة في رأسه.

وقالت عائلته، “أبلغنا باستشهاد شقيقي صباح اليوم، وذلك بعد ساعات قليلة من حصوله على تحويلة للعلاج بالخارج”، مضيفًا “بعد أن انتهى أخي منحونا التحويلة أمس الأحد، وكان مفترض أن يخرج اليوم أو غدًا إلى مشافي الضفة، ولكن كان الموت أقرب”.

وارتقى 39 شهيدًا فلسطينيًا وأصيب أكثر من 4 آلاف أخرين، برصاص جيش الاحتلال، منذ بدء مسيرات العودة في الثلاثين من آذار الماضي، في 5 مخيمات على طول الشريط الحدودي الشرقي بين قطاع غزة والأراضي المحتلة.

شاهد أيضاً

أبرز انتهاكات الاحتلال في القدس و”الأقصى” خلال فبراير الماضي

أظهر تقرر فلسطيني استمرار الانتهاكات الصهيونية بالقدس والمسجد الأقصى، حيث الاعتقالات اليومية وتصعيد في عمليات …

قوات الاحتلال تهدم منزلاً في مخيم شعفاط بمدينة القدس المحتلة.

أفادت مصادر محلية صباح اليوم الأربعاء، بأن قوات الاحتلال الصهيوني هدمت منزلا في مخيم شعفاط، شمال …

ثلاثة أسرى يدخلون أعوما جديدة في سجون الاحتلال.

أفادت إذاعة صوت الأسرى، اليوم الأربعاء 3/3/2021، أن ثلاثة أسرى فلسطينيين من قطاع غزة والضفة …