أخبار

وحدات القمع الإسرائيلية تعتدي على الأسيرات في سجن الدامون

اعتدت وحدات القمع “الإسرائيلية” مساء اليوم الأحد، بشكلٍ وحشي على الأسيرات في سجن “الدامون”.

وقالت مصادر من داخل السجون:

“إحدى الأسيرات فقدت وعيها نتيجة الضرب الوحشي”

“كما تمت إزالة حجاب عدد من الأسيرات أثناء الاعتداء عليهنّ، من قبل قوات القمع، وسحلهنّ من الرقبة”.

وتابعت المصادر:

“مُنعت الأسيرات من الاستحمام لمدة 3 أيام، وما زالت قوات الاحتلال تعزل:

  • ممثلة الأسيرات مرح في زنازين الجلمة، وشروق في زنازين الجلبوع.
  • أسيرة أخرى وهي منى قعدان (غير معروف مكان عزلها حتى اللحظة)”.

وقد أفاد رئيس لجنة أهالي أسرى القدس أمجد أبو عصب أنه:

“تم نقل الأسيرة مرح باكير إلى عزل سجن الجلمة، في حين تم نقل الأسيرة شروق دويات إلى عزل سجن جلبوع”.

وأضاف أنه:

“لا معلومات لدينا حول وضعهما بسبب منع المحامين من الزيارة”، لافتاً إلى أن الحركة الأسيرة في حالة استنفار شديد بسبب التضييقات على الأسيرات الفلسطينيات”.

كما يجب الإشارة إلى أن:

إدارة سجون الاحتلال عزلت باكير ودويات يوم الخميس الماضي في 17 كانون الأول، على خلفية رفضهما للإجراءات الظالمة بحق الأسيرات

وناشد ذوو الأسيرات، جميع الجهات المعنية بالأسرى، بمتابعة الأوضاع لمعرفة مصير الأسيرتين دويات وباكير، والأسيرات الفلسطينيات في سجن الدامون، وذلك في ظل ما يتعرّضن له من إجراءات ظالمة.

زر الذهاب إلى الأعلى