أخبار

نصر الله: نؤكد دعمنا للفلسطينيين، وجاهزون للمواجهة والتحرير

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني السيد حسن نصر الله اليوم السبت 29 تموز / يوليو 2023م: إن المقاومة في لبنان

لن تتهاون، وستكون جاهزة للردع والمواجهة والتحرير أمام أي حماقة “إسرائيلية”.

هذا وأكد السيد نصر الله في خطابه بذكرى “عاشوراء”، أن “المنطقة لن ترتاح قبل اقتلاع الغدة السرطانية، واليوم

الشعب الفلسطيني يمشي في خيار المقاومة ويقاتل الاحتلال”.

كما أضاف “من هنا من الضاحية نؤكد وقوفنا في حزب الله والمقاومة إلى جانب الشعب الفلسطيني بكل ما نملك”.

بالإضافة لذلك شدد السيد نصر الله على أنه “يجب أن يسمع الاحتلال من جميع المسلمين موقفاً حاسماً بموضوع

الإصرار على تدنيس المسجد الأقصى المبارك”.

كما تابع حديثه بقوله: “إسرائيل” تتحدث بوقاحة عن استفزازات المقاومة، بينما هي من يستمر في احتلال الأرض ولاسيما

في الغجر اللبنانية.

بالإضافة لذلك قال نصر الله: “إننا وأمام كل التحديات القائمة واجبنا يفرض علينا أن نكون حاضرين في كل الميادين

مهما كانت التضحيات، فهذه المعركة هي معركة مفتوحة دفاعاً عن لبنان وشعوبنا في وجه الحصار والعقوبات ونهب

الثروات”.

كما شدد السيد نصر الله على أنه “عندما يضعنا عدونا بين خيارين؛ بين الحرب والذلة فإننا نختار ونقول للعالم: هيهات

منا الذلة”.

وحول قضية حرق المصحف الشريف تحدث السيد نصر الله بقوله:

إن الإصرار الذي حصل في الأيام الماضية من الإساءة إلى المصحف في الدنمارك؛ هو عدوان على الإسلام وعلى

ملياري مسلم.

كما أضاف: على الدول الإسلامية ووزراء خارجيتها أن يتخذوا قرارات بمستوى الإساءة الذي حصل في السويد والدنمارك؛

على دينهم، وعلى شباب المسلمين أن يتصرفوا بمسؤوليتهم، وأن يعاقبوا المدنسين والمسيئين، وألّا ينتظروا أحداً

للدفاع عن دينهم، وسيرى العالم شجاعة هؤلاء الشباب المستعدين لفداء دينهم ومصحفهم.

وختم السيد حسن بقوله: “دفاعاً عن القرآن الذي استشهد من أجله الحسين نقول: لبيك يا قرآن، لبيك يا حسين، لبيك يا

مهدي”.

زر الذهاب إلى الأعلى