أخبار

مستوطنون يقتحمون “الأقصى”

اقتحمت مجموعة من المستوطنين، اليوم الإثنين، المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، تحت حماية قوات الاحتلال الصهيوني.

وأفادت وكالة (وفا) بأن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى، ونفذوا جولات استفزازية وأدوا طقوسًا تلمودية عنصرية في باحاته، تحت حماية العشرات من عناصر شرطة الاحتلال.

وتشهد القدس القديمة وبواباتها إجراءات عسكرية مشددة تتمثل بالتفتيش الدقيق للمقدسيين والمصلين في الأقصى،

إضافة إلى جملة من الاستفزازات بحق الشبان.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من قبل المستوطنين وقوات الاحتلال، وتسمح شرطة

الاحتلال للمستوطنين باقتحام المسجد على فترتيْن؛ الصباحية من الساعة 07:30 بتوقيت القدس المحتلة حتى

الساعة 11:00 والمسائية تستمر لمدة ساعة من بعد صلاة الظهر.

اقرأ المزيد: مواجهات خلال تصدي الفلسطينيين لقوات الاحتلال شرق نابلس

أفادت مصادر محلية، اليوم الثلاثاء، بأن عددًا من المستوطنين هاجموا مركبات المواطنين بالحجارة على الطريق الواصل

بين جنين ونابلس.

وأوضحت المصادر، أن مجموعة من المستوطنين هاجمت مركبات المواطنين بالحجارة، بالقرب من منطقة “المسعودية”

على طريق جنين نابلس، ما أحدث ضررًا في بعضها.

وأشارت إلى أن المواجهات اندلعت على مدخل بلدة برقة شمال غرب نابلس بين الشبان وقوات الاحتلال وسط إطلاق للرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وتشهد الضفة تصاعدًا الاعتداءات اليوميّة التي يشنها قطعان المستوطنين على الأراضي والمواطنين في مختلف

محافظات الضفة المحتلة بحماية قوات جيش الاحتلال.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر مقدسية، اليوم الثلاثاء، بأن طواقم بلدية الاحتلال الصهيوني، اقتحمت بلدة العيسوية شمال شرق مدينة القدس المحتلة.

وأوضحت المصادر، أن طواقم بلدية الاحتلال اقتحمت بلدة العيسوية برفقة مركبات شرطية وانتشرت في شوارع البلدة.

وبشكلٍ شبه يومي، تقتحم قوات الاحتلال بلدة العيسوية في القدس المحتلة، حيث توقف حافلات الطلبة المتوجهين إلى مدارسهم، وتتسبب بحدوث أزماتٍ مروريّة.

زر الذهاب إلى الأعلى