تقاريرعمليات جهادية

في الضفة والقدس.. 6 عمليات نوعية منذ بداية العام أوجعت الاحتلال

شهد العام الجاري (2023م) عمليات نوعية للمقاومة الفلسطينية في القدس والضفة الغربية المحتلة، كانت أعلاها بعدد

القتلى عملية الشهيد خيري علقم في القدس المحتلة، والتي أسفرت عن سبعة قتلى وإصابة 12 صهيونياً.

وفي الترتيب الثاني للعمليات النوعية، جاءت عملية الشهيدين مهند شحادة وخالد صباح (من كتائب القسام)، حينما

أطلقا لسلاحهما العنان لمجابهة الاحتلال ودحره عن أرضنا ومقدساتنا، وأسفرت عمليتهما عن 4 قتلى و4 جرحى في

صفوف الاحتلال الصهيوني.

فيما أسفرت عملية الدهس البطولية التي نفذها الشهيد حسين قراقع في القدس، عن ثلاثة قتلى و6 جرحى، مثلما

أوقعت عملية الشهيدين حسن قطناني ومعاذ المصري -من كتائب القسام– في منطقة الأغوار، والتي أدت أيضاً إلى 3 قتلى.

وفتح الشهيد القسامي عبد الفتاح خروشة باكورة الأعمال البطولية في حوارة، عقب تنفيذه عملية جريئة في منطقة

أمنية حساسة للاحتلال، وأسفرت عن مقتل مستوطنين اثنين.

وجاءت عملية حوارة الأخيرة -التي انسحب منفذها بسلام، بعد إطلاق النار صوب مستوطنين اثنين وقتلهما- ضمن حالة

المقاومة المتصاعدة في البلدة الفلسطينية الواقعة جنوب نابلس.

كما تواصلت أعمال المقاومة في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال الأسبوع الماضي؛ حيث أسفرت عن مقتل 3

“إسرائيليين”، وإصابة العديد من المستوطنين والجنود الصهاينة.

وخلال الفترة ما بين 18 آب/ أغسطس 2023 حتى 24 آب/ أغسطس 2023، وثّق مركز المعلومات الفلسطيني “معطى”

215 عملاً مقاوماً، بينها 18 عملية إطلاق نار وعملية طعن.

زر الذهاب إلى الأعلى