شهداء فلسطينقصص الشهداء

الشهيد العقيد عاطف حسن حميدي

الشهيد العقيد عاطف حسن حميدي :
ولد الشهيد العقيد عاطف حسن حميدي مسؤول قطاع الجنوب اللبناني في الجبهة الشعبية  لتحرير فلسطين –القيادة العامة  عام 1965 في منصورة الجولان ، هجرت عائلته عام 1948 من قرية الزنغرية قضاء صفد واستقرت في سوريا .
بقيت حكايا الأهل عن جمال قريته ترسم في مخيلته أملاً في تحقيق العودة ,ولم ينس ليل التشرد والبعد عنها فأخذ يعد النفس في سبيل خوض معركة استرداد الحق المغتصب , فانتسب إلى الكلية العسكرية الليبية وتخرج منها برتبة ضابط رهن حياته من أجل حرية وطنه فألف الجبال والوديان من أجل عينيها ونذر الروح رخيصة في سبيلها .
تقول زوجته صباح : كان عاطفاً مرهف الأحاسيس شديد الولع بأبنائه , يغتنم فرصة وجوده بيننا ليعوضنا عن فترات غيابه , كان نعم الزوج و نعم الأب ونعم الابن ذو أخلاق عالية استطاع أن يكسب محبة وتقدير من حوله , عاش حياته من أجل وطنه , كان غيوراً على وطنه يؤلمه مايدور من أحداث على أرض وطنه , وكانت روحه تتوق للشهادة وفي كل مرة يودعنا واثقاً بأن الشهادة هي نهاية الطريق الذي يسلكه .
وفي 23/3/2004 ورداً على عملية اغتيال القائد الشيخ أحمد ياسين قامت مجموعة الشيخ أحمد ياسين التابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة بإطلاق صواريخ كاتيوشا في منطقة وادي السلوقي باتجاه الأراضي المحتلة واستشهد العقيد عاطف حميدي والمقدم محمود فضيل علي وجرح ثالث جراء غارات الطيران الحربي الاسرائيلي فحلقت روحه نسراً يعلو سماء الوطن .

زر الذهاب إلى الأعلى