شهداء فلسطين

الشهيد الطفل ليث هيثم أبو نعيم

الشهيد ليث هيثم أبو نعيم (16 عاما)يتيم نشأ في أحضان جدّه وجدّته، بعد أن توفت والدته وهو طفل صغير، ثم تزوج والده مرة أخرى، وتعتبر عائلته من العائلات الفقيرة جدا  من قرية المغيّر شمال شرق رام الله،خرج  من منزله بتاريخ30/1/2018 للمشاركة مع فتية القريةفي التصدي لقوات الاحتلال الصهيوني التي اقتحمت القرية،لتنطلق رصاصة واحدة من مسافة مترين، لم يطلق سواها من جيب الاحتلال الذي اقتحم وسط قرية المغير ،ليرتقي الطفل ليث شهيداً و فور وصول نبأ استشهاده، خرجت مسيرة ليلية حاشدة في المغيّر، على غرار ما كانت تشهده البلاد في ذروة انفعالاتها الوطنية، خاصة حين يتعلق الأمر بشهيد،  وكان هتافها الأقوى: ولا يا ليث ما بتموت.. وانت بقلبي هوية.جنازة ضخمة لشهيد  كماتمنى واشتهى

كان ليث يحترم عامل النظافة، ويقول “إن القدس أجمل من باريس”، يُسابق أقرانه في التقدم لرشق جيبات الاحتلال بالحجارة، لم يسمح لأحد أن يسبقه، فكانت الرصاصة قريبة جدا، وكان ليث أول الشهداء في المغير منذ 14 عاما، حيث استشهد الطفل مناضل أبو عليا (14 عاما) بتاريخ 23-1-2006، بعد أن أطلق عليه جنود الاحتلال الرصاص خلال مواجهات ليلية في القرية .

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى