أخبارشهداء فلسطين

الشهيدة أبو عاقلة في القدس

قوات الاحتلال تعتدي على جنازة شيرين أبو عاقلة في القدس وتقمع المشاركين فيها

الشهيدة أبو عاقلة في القدس

لأن شريعة الاحتلال القتل دون تمييز، وعدم الاكتراث للانسانية والقانون والمواثيق هذا ما فعله عندما أصبح جثمان الشهيدة أبو عاقلة في القدس.

وصل جثمان الصحافية الشهيدة أبو عاقلة إلى مقبرة صهيون حيث سيجري دفنها.

وفي وقت سابق اليوم، بدأت في كنيسة الروم الكاثوليك بالقدس، مراسم تشييع جثمان الصحفية، التي قُتلت برصاص جنود الاحتلال، يوم الأربعاء المنصرم.

وقبل وصول الجثمان إلى الكنيسة:

  • حاول العشرات من جنود الاحتلال منع خروج جنازة الشهيدة من المستشفى الفرنسي بالقدس.
  • أطلقوا قنابل الصوت في باحة المستشفى، ما أدى لإصابة العشرات حسب الهلال الأحمر الفلسطيني.
  • حاول الجنود منع المشاركين في الجنازة من رفع العلم الفلسطيني، واقتحموا ساحة المستشفى.

كما أظهرت مشاهد على الهواء مباشرة، نعش الصحافية وهو يكاد يسقط أرضاً فيما عناصر قوات الاحتلال يفرّقون المحتشدين.

ومنع الجنود الصهاينة شقيق شيرين من مرافقة جثمانها في سيارة نقل الموتى، وعرقلوا حركة السيارة من المستشفى الفرنسي إلى الكنيسة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى