أخبار

الاحتلال يعتقل شابين فلسطينيين بدعوى التسلل من غزة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابين فلسطينيين، بزعم اجتيازهما السياج الحدودي الفاصل مع قطاع غزة.

ونقلت مصادر عبرية عن جيش الاحتلال أن “عناصر الشرطة الاسرائيلية اعتقلوا فلسطينيين حاولا عبور منطقة السياج شمالي غزة”.

وأشار إلى أنه “جرى نقل الشابين، إلى الأجهزة الأمنية لإجراء مزيد من التحقيقات معهما”.

وتأتي هذه الحادثة في ظل تصاعد التوتر على حدود القطاع، بعد تهديدات بالتصعيد من قبل الفصائل الفلسطينية، جراء:

التباطؤ في رفع الحصار، وإعاقة إعمار ما دمرته الاحتلال في العدوان الأخير على القطاع.

وعلى فترات متقاربة؛ يعلن جيش الاحتلال اعتقال فلسطينيين بدعوى التسلل من غزة.

وتحظر قوات الاحتلال، على فلسطينيي القطاع، دخول المنطقة المحاذية للشريط الحدودي لمسافة 300 م، والتي تسمى “المنطقة العازلة”، حيث تطلق النار على كل من يتواجد فيها أو تعتقلهم.

ويحاول شبان فلسطينيون التسلل إلى الأراضي المحتلة عام 1948 بهدف العمل، في ظل ارتفاع نسبة البطالة في غزة إلى أكثر من 45 بالمائة، ويتم اعتقال معظم المتسللين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

ومنذ بداية العام الجاري، اعتقلت قوات الاحتلال 20 فلسطينياً بدعوى “التسلل”.

ويعاني سكان قطاع غزة، الذين تخطى عددهم مليوني نسمة، أوضاع اقتصادية ومعيشية صعبة جرّاء استمرار الحصار الإسرائيلي للعام الـ15 على التوالي.

 

زر الذهاب إلى الأعلى