أخبار

الاحتلال الصهيوني يصف اغتيال القائد خالد منصور بالإنجاز غير العادي

كشف جيش الاحتلال “الإسرائيلي” أن عملية اغتيال القيادي الكبير عضو المجلس العسكري وقائد المنطقة الجنوبية

في سرايا القدس خالد منصور ،  تمت بموافقة كلا من رئيس وزراء الاحتلال، يائير لابيد  ووزير الحرب بيني غانتس

ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي،كوخافيوعلق لابيد على اغتيال  القائد خالد منصور بالقول: هذا إنجاز

غير عادي .. نحن نتصرف بطريقة مركزة ومسؤولة.ومن جانبه قال غانتس ستواصل العمل ضد الجهاد الإسلامي

حتى عودة الهدوء وإزالة التهديدات عن الغلاف.ويشار إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلية اغتالت الليلة الماضية

القيادي الكبير عضو المجلس العسكري وقائد المنطقة الجنوبية في سرايا القدس خالد منصور،  الذي ارتقى جراء

غارة صهيونية استهدفته مساء أمس بمدينة رفح“.ويعد الشهيد القائد خالد منصور ، ومن أوائل مؤسسي مجموعات

سرايا القدس في قطاع غزة، وكان له دور بارز في الإشراف على تنفيذ العديد من العمليات الجهادية التي خاضتها

السرايا ضد العدو, وتعرض لعدة محاولات اغتيال باءت جميعها بالفشل، وقد رحل بعد مشوارٍ جهادي عظيم ومشرف،

وعطاء دؤوب لا ينضب، ورحلة طويلة من الجهاد والمقاومة والتضحيات الجسام في معركة الصراع المتواصلة على أرض فلسطين.

ونقلت قناة كان العبرية عن رئيس شعبة العمليات في الجيش اللواء عوديد بسيوك قوله: حسب كل المعطيات المتوفرة لدينا،

استهدفنا القيادي الكبير في الجهاد خالد منصور، لقد تمكنا من تصفية النخبة العسكرية بأكملها في منظمة الجهاد.

اقرأ المزيد :الشهيد القائد الفلسطيني خالد منصور

زر الذهاب إلى الأعلى