أخبار

استشهاد نجل قيادي في الجهاد الإسلامي إثر غارة صهيونية على دمشق

زفت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى علياء المجد والخلود اثنين من مجاهديها الأبطال اللذين ارتقيا إثر قصف صهيوني استهدف منزل عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي أكرم العجوري في دمشق .

وقالت سرايا القدس أن الشهيد المجاهد “معاذ أكرم العجوري” نجل القائد الكبير أكرم العجوري ، والشهيد المجاهد ” عبد الله يوسف حسن” من سكان دمشق بسوريا، ارتقيا إلى العلا شهيدين – بإذن الله تعالى، فجر اليوم الثلاثاء 15 ربيع أول 1441 هـ الموافق 2019/11/12م، بقصف صهيوني استهدف منزل عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي أكرم العجوري في دمشق.

وأكدت سرايا القدس أن دماء الشهداء ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، مشددةً على المضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل فلسطين الحبيبة.

زر الذهاب إلى الأعلى