أخبار

استشهاد شاب برصاص الاحتلال شمال سلفيت

استشهد شاب فلسطيني، صباح الثلاثاء، عقب إطلاق قوات الاحتلال النار عليه، بزعم محاولته تنفيذ عملية دهس قرب مفرق مستوطنة “ارئيل” قرب سلفيت، شمال الضفة المحتلة.

وذكرت مصادر صهيونية، أن الشاب سار بسيارته مسرعًا واصطدم بمحطة انتظار الحافلات قرب المستوطنة، دون وقوع إصابات.

فيما أفادت مصادر محليّة،  باستشهاد الشاب إياد زبارقة (30 عامًا) من مدينة قلنسوة في منطقة المثلث برصاص جيش الاحتلال، صباح اليوم الثلاثاء، قرب حاجز “أريئيل،” حيث أطلق الجنود عليه الرصاص.

وبحسب إعلام الاحتلال، فان الشاب كان يحاول الفرار من شرطة الاحتلال التي كانت تلاحقه، فقاد السيارة مسرعًا تجاه المحطة، وأطلقت قوات الاحتلال النار تجاهه وأصيب بجروح خطيرة، فاستشهد بعد وقت قصير جدًا متأثرًا بها.

زر الذهاب إلى الأعلى