الرئيسية / أخبار / شهيد برصاص الاحتلال بزعم محاولة تنفيذ عملية دعس على حاجز صهيوني

شهيد برصاص الاحتلال بزعم محاولة تنفيذ عملية دعس على حاجز صهيوني

استشهد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الصهيوني عند حاجز الكونتينر شمال شرقي مدينة بيت لحم، وزعمت شرطة الاحتلال أن الشاب حاول تنفيذ عملية دعس ضد جنود الاحتلال، وهو ما نفته مصادر فلسطينية.

وذكرت مصادر محلية أن الشهيد أحمد مصطفى عريقات (٢٧ عاما)، من بلدة أبو ديس شرقي القدس المحتلة استشهد بعد ظهر الثلاثاء برصاص جنود الاحتلال.

وقالت شرطة الاحتلال إن فلسطينيا أصيب بعد أن حاول دعس مجندة صهيونية وأصابها بجروح طفية، حيث أطلق الجنود الموجودون بالمكان النار على سيارته وأصابوه بجروح خطيرة، توفي على إثرها في وقت لاحق.

وأضاف المتحدث باسم الشرطة الصهيونية ميكي روزنفيلد في بيان إن الفلسطيني قاد سيارته بسرعة باتجاه شرطية في حرس الحدود أصيبت بجروح طفيفة.

في المقابل، أكدت مصادر فلسطينية أن ما جرى على الحاجز لم يكن محاولة دعس، بل ارتطام بحافة الجزيرة المحاذية للغرفة الزجاجية التي يتواجد بها الجنود، وهو ما دفع جنود الاحتلال لإطلاق نار كثيف نحو السيارة.

وعلى إثر ذلك، أغلقت قوات الاحتلال الحاجز ومنعت الطواقم الطبية من الوصول لإنقاذ الشاب.

شاهد أيضاً

108 إصابة جديدة بفيروس كورونا في القدس

سجلت محافظة القدس المحتلة، إصابة 108 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، بحسب وحدة …

تشييع فلسطينية استشهدت برصاص صهيوني شمالي الضفة

شيع مئات الفلسطينيين، الجمعة، جثمان شابة استشهدت برصاص الجيش الصهيوني، شمالي الضفة الغربية المحتلة. وفي …

غارات صهيونية على موقع للمقاومة شمال قطاع غزة

قصفت الطائرات الحربية الصهيونية عند منتصف ليل (الخميس/ الجمعة) موقعا للمقاومة الفلسطينية شمالي قطاع غزة، …