الرئيسية / أخبار / الاحتلال الصهيوني يبعد حارسا عن المسجد الأقصى لمدة 6 أشهر

الاحتلال الصهيوني يبعد حارسا عن المسجد الأقصى لمدة 6 أشهر

قررت الشرطة الصهيونية، إبعاد حارس فلسطيني عن المسجد الأقصى لمدة 6 أشهر، بعد استدعائه للتحقيق صباح اليوم الثلاثاء.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس في تصريح مكتوب، إنه تم إبعاد حارس المسجد الاقصى حمزة نمر، لمدة 6 أشهر، بعد استدعائه للتحقيق في مركز شرطة “القشلة” من قبل مخابرات الاحتلال .

وأوضحت أن “القرار جاء بحجة اعتراض الحارس على دخول أحد أفراد الشرطة الصهيونية إلى قبة الصخرة”.

وسبق للسلطات الصهيونية أن أبعدت الحارس نفسه، الأسبوع الماضي، عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع.

وخلال السنوات الماضية، أبعدت الشرطة الإسرائيلية عشرات من حراس الأقصى والمصلين عن المسجد لفترات تتفاوت بين أسبوع وعدة أشهر، في محاولة لإفراغ المسجد أمام اقتحامات المستوطنين.

 

شاهد أيضاً

اعتقالات ومداهمات في الخليل وبيت لحم ورام الله

واصلت قوات الاحتلال حملات الاعتقالات والمداهمات التي تنفذها في الضفة والقدس. وأفادت مصادر محلية، أن …

صحيفة عبرية: “اسرائيل” توافق على نشر “القبة الحديدية” في الخليج

كشفت صحيفة عبرية، اليوم الأحد، أن “إسرائيل سمحت للولايات المتحدة الأمريكية بتركيب نظام القبة الحديدية، …

استشهاد العامل فؤاد سبتي جودة جراء مهاجمة الاحتلال لعمال قرب طولكرم

استشهد عامل فلسطيني، صباح اليوم الأحد، جراء مهاجمة قوات الاحتلال الصهيوني لعدد من العمال عند …