الرئيسية / أخبار / عملية القدس زلزلت كيان العدو

عملية القدس زلزلت كيان العدو

أكد اللواء المتقاعد والخبير العسكري واصف عريقات أن عملية إطلاق النار في حي الشيخ جراح شكَّلت ضربة قوية للأجهزة الأمنية والاستخباراتية الإسرائيلية، وفشل ذريع لقيادة الاحتلال التي تصدر الأوامر بتشديد الخناق ضد الفلسطينيين وتمارس أفظع الجرائم بحقهم، واصفاً العملية بـ”الزلزال الأمني”.

وأوضح اللواء عريقات  أن “العملية نُفذت في مربع أمني حساس محاط بكل وسائل الرقابة التقنية ومحمي بحراسة مشددة، وعلى الرغم من ذلك أستطاع المنفذ الدخول لأصعب المناطق الإسرائيلية المعقدة وتنفيذ اشتباك مع جنود الاحتلال، وتمكَّن من إصاباتهم بشكل دقيق”

وقال: الرسالة التي تحملها العملية أنه لا يوجد مكان آمن داخل إسرائيل، وأن منفذ العملية أستطاع اختراق أصعب الأماكن، فإذا كانت المناطق الأمنية بتلك الصورة فكيف بالمناطق الأخرى التي يعيش فيها المستوطنين والإسرائيليين والتي لا تحظي بحراسة ورقابة كالمنطقة التي نُفذت فيها العملية، مشيراً أن ذلك يعطي العملية نوعية كبيرة.

وأضاف: من الناحية العسكرية والأمنية أستطيع القول أن العملية نجحت في تحقيق أهدافها، وجريئة من ناحية اختيار المكان والزمان (..) الواضح من تفاصيل العملية أن المنفذ يمتلك جرأة وشجاعة عالية.

وتوقع الخبير عريقات أن تحفًّز عملية القدس الشباب الفلسطيني لمزيد من التصدي لقوات الاحتلال الإسرائيلي، خاصة أن عوامل وأسباب الانتفاضة لازالت قائمة، مشيراً إلى أن الانتفاضة لا يمكن أن تتوقف ولا يمكن للإسرائيلي بأي حال ردع الشباب الفلسطيني.

كما، وتوقع عريقات أن تشهد مدينة القدس المحتلة مزيداً من الإجراءات الأمنية والعسكرية العدوانية المتشددة في أعقاب العملية البطولية كنصب مزيداً من الحواجز، ومداهمة المنازل، وشن حملة اعتقالات في صفوف المقدسيين، مبيناً أنه كلما تصاعدت الاعتداءات الإسرائيلية كلما تصاعد غضب الفلسطينيين تجاه قوات الاحتلال.

*كاتب: عملية اليوم تخبرنا أن عودة العمليات الاستشهادية الفدائية لشوارع تل ابيب وحيفا والقدس مسألة وقت

من جهته، أكد الكاتب والمحلل السياسي إبراهيم المدهون “ان عملية اليوم دليل على أن انتفاضة القدس في تطور وتوسع، وأن عامها الثاني سيختلف عن الأول، وطالما أن هناك احتلال فالمقاومة موجودة وفي ازدياد”.

وقال في تدوينة على صفحته الشخصية على موقع فيسبوك “عملية اليوم تخبرنا أن عودة العمليات الاستشهادية الفدائية لشوارع تل ابيب وحيفا والقدس مسألة وقت”.

يذكر أن إسرائيليين اثنين قتلوا وأصيب 4 آخرين بعضهم بحالة الخطر الشديد، بعملية إطلاق نار في حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة، فيما استشهاد المنفذ.

 

شاهد أيضاً

طرد عائلات فلسطينية من الاغوار.. والحجة عسكرية..

بحجة التدريبات العسكرية ، طردت قوات الاحتلال الصهيوني ، اليوم الثلاثاء 24/11/2020، عائلات فلسطينية في …

الاحتلال يطفئ عين الطفل بشار عليان

لم يكن يعلم الطفل بشار عليان وهو يسير في الطريق الاعتيادي، بين مدرسته ومنزله في …

الأسيرة الجريحة نورهان عواد تدخل عامها السادس في سجون الاحتلال.

دخلت الأسيرة الجريحة نورهان عواد (22 عامًا) من مخيم قلنديا، اليوم الاثنين، عامها السادس في …